صناع الجزائر
السلام عليكم أ هلا ومرحبا بقدومكم علينا أهليتم نتمنا لكم أفضل الأوقات معنا دمتم بخير ولتحفظكم أيادي الرحمان اللهم امين

صناع الجزائر

منتدانا لكل من يهوى التألق في سلم النجاح والابداع نرجوا أن يحوز على رضاكم واعجابكم ويستحوذ على اهتمامكم* شاركونا اراءكم *
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حديث مكذوب انتشر في التواصل الاجتماعيه والرسائل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
داعية في زمن الغفلة
Admin
avatar

عدد المساهمات : 199
نقاط : 5447
تاريخ التسجيل : 08/10/2011
العمر : 20
الموقع : طالب

مُساهمةموضوع: حديث مكذوب انتشر في التواصل الاجتماعيه والرسائل   الأربعاء نوفمبر 21, 2012 9:36 pm

حبيباتي الغاليات lح
الدائمه للبحوث العلميه والافتاء





ج: اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء على النشرة الى عنوانها
(ذكرى للنساء) منسوبة إلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب وفاطمة بنت رسول
الله صلى الله عليه وسلم، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ونصها:
عن الإمام علي بن أبي طالب قال: دخلت أنا وفاطمة على رسول الله صلى الله
عليه وسلم فوجدته يبكي بكاءً شديدًا، فقلت: فداك أبي وأمي يا رسول الله: ما
الذي أبكاك؟ فقال صلى الله عليه وسلم: يا علي، ليلة أسري بي إلى السماء
رأيت نساء من أمتي في عذاب شديد، وأنكرت شأنهن لما رأيت من شدة عذابهن؛
رأيت امرأة معلقة بشعرها يغلي دماغ رأسها، ورأيت امرأة معلقة بلسانها
والحميم يصب في حلقها،
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 166)
ورأيت امرأة معلقة بثديها، ورأيت امرأة تأكل لحم جسدها والنار توقد من
تحتها، ورأيت امرأة قد شدت رجلاها إلى يديها وقد سلط عليها الحيات
والعقارب، ورأيت امرأة صماء عمياء في تابوت من النار، يخرج دماغ رأسها من
فخذيها وبدنها متقطع من الجذام التقطيع والبرص، ورأيت امرأة معلقة برجليها
في النار، ورأيت امرأة تقطع لحم جسدها في مقدمها ومؤخرها بمقاريض من نار،
ورأيت امرأة تحرق وجهها ويديها وهي تأكل أمعاءها، ورأيت امرأة رأسها رأس
خنزير وبدنها بدن حمار وعليها ألف ألف لون من العذاب، ورأيت امرأة على صورة
كلب والنار تدخل من دبرها وتخرج من فيها والملائكة يضربون على رأسها
وبدنها مقامع من نار.
فقالت فاطمة : حبيبي وقرة عيني: أخبرني ما كان عملهن وسيرهن حتى وضع الله
عليهن العذاب، فقال صلى الله عليه وسلم: يا ابنتي: أما المعلقة بشعرها
فإنها كانت لا تغطي شعرها من الرجال، أما المعلقة بلسانها فإنها كانت تؤذي
زوجها، أما المعلقة بثديها فإنها كانت تمتنع عن فراش زوجها، أما المعلقة
برجلها فإنها كانت تخرج من بيتها بغير إذن زوجها، أما التي تأكل لحم جسدها
فانها كانت
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 167)
تزين بدنها للناس، أما التي شد يداها إلى رجليها وسلط عليها الحيات
والعقارب فإنها كانت قليلة الوضوء قذرة الثياب وكانت لا تغتسل من الجنابة
والحيض ولا تتنظف، وكانت تستهين بالصلاة، أما العمياء والصماء والخرساء
فإنها كانت تلد من الزنا فتعلقه بعنق زوجها، أما التي كانت تقرض لحمها
بالمقارض فإنها كانت قوادة، أما التي رأسها رأس خنزير وبدنها بدن حمار
فإنها كانت نمامة كاذبة، أما التي كانت على صورة كلب والنار تدخل من دبرها
وتخرج من فيها؛ لأنها كانت مغنية نواحة.
ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ويل لامرأة أغضبت زوجها، وطوبى لامرأة رضي عنها زوجها، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وترى اللجنة أن هذه النشرة مكذوبة على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى
من نسبت إليهم روايتها عنه، يستحق من اختلقها أو روجها الوعيد الثابت عن
رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: من كذب علي متعمدًا فليتبوأ مقعده من
النار متفق على صحته.
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 168)
فيجب على المسلمين تكذيب هذه النشرة، وتمزيقها، وإتلافها، وتحذير الناس
منها ومعاقبة من يقوم بترويجها؛ لأنها من أعظم الكذب، ولأجل التحذير من هذه
النشرة، وأمثالها من النشرات الباطلة التي تظهر بين الحين والآخر - جرى
تحرير هذه الفتوى.
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


انتشر بين اوساط النساء على الجوال
رسائل عن حديث مكذوب عن النبي
محمد صل الله عليه وسلم




وصدر في ذالك فتاوى وهذه فتوى لجنة
الدائمه للبحوث العلميه والافتاء




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ta3limweb.forumalgerie.net
 
حديث مكذوب انتشر في التواصل الاجتماعيه والرسائل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صناع الجزائر :: منتدى الشريعة الاسلامية(خاص بالفتاوي)-
انتقل الى: